• RSS

“الحياة المزدوجة لنورمان مايلر، مقال آيلين شوالتر

تفسر هذه السيرة تبجحات مايلر باعتبارها رد فعل على انعدام ثقته بنفسه حين كان يافعا. لكني غير مقتنع بهذا التفسير. فمنذ الطفولة، كانت ثقة مايلر في عبقريته مطلقة مع تضخم غير متوزان في نظرته لذاته. صحيح انه ربما كان يخاف أولاد الحي من الايرلنديين الشرسين، ألا انه كان أيضا يجري بشكل تسارع على سكة إنجازاته المهنية، يساعده في ذلك عدد كبير من الأقارب والأصدقاء والمدرسين ومعارفه في عالم النشر.

فصل من رواية “الإمام الغجري” للكاتب السوداني عماد البليك

مخطئ من يظن أن الأموات لا يبصرون ولا يرون ما يدور في عالمنا. هم يرون كل شيء ويكون لهم موقف وغضب وانفعال. بيد أنهم لا يقدرون على التدخل مطلقًا. يكتفون بالتفرج من وراء بيوت يسكنونها في أماكن غامضة في الفراغ. لا أحد دخلها من قبل ولا يمكن له إلا أن يتحرر من ضيق الأرض وأسر الجسد ليكون حرًا طليقًا. غير أن الروح بمجرد التحرر من البدن، لا تعود قادرة مرة أخرى على التواصل مع الآدميين إلا في محيط عمليات محدودة يطلق عليها البعض تحضير الأرواح

“الاعتداء” واحدة من أجمل الروايات العالمية الآن بالعربية تصدر عن دار...

تدور الرواية في أواخر الحرب العالمية الثانية، وبينما هولندا ما زالت محتلة، تقتل مجموعة من المقاومين شرطيًّا عميلًا، وتنتهي الجثة لسبب غامض أمام منزل عائلة «ستينفايك»، فيحرق الألمان المنزل ولا ينجو من العائلة إلا «أنطون»، ابن الاثني عشر عامًا.

“بحثا عن السعادة” لحسونة المصباحي أو رحلة العودة الى الينابيع

لا يخفي حسونة المصباحي افتتانه بحياة العزلة والهامش وبسير المهمّشين والهامشيّين والمنبوذين من الكتّاب ومن الشّخصيات الرّوائيّة، مثلما حدّثنا عن شخصيات ديستوفسكي وتولستوي ونجيب محفوظ وهنري ميلر ومحمد شكري وكواباتا… وهي تتقاطع كثيرا مع حياة الكاتب التي يسردها في كتابه هذا، والتي تمثّل شهادة عن جيل ما بعد الاستقلال، جيل الرّهانات القاسية والذي كان قدره أن تُثبّت أعمدة الجمهورية الناشئة على أكتافه، ودفع أبناؤه ثمن ذلك من أحلامهم وطفولتهم ودمهم أيضا، وقد توقّف الكاتب طويلا للحديث عن فترة أواخر السبعينات التي قضاها متشرّدا في العاصمة التونسيّة، بعد فصله من التّعليم، تدفعه أحلامه بالثورة،

عشرون عاما من “بانيبال” واحتفاء بالأديب المصري الراحل علاء الديب

مع صدور العدد رقم 60 من "بانيبال" تكون المجلة قد أكملت عامها العشرين. واحتفاء بهذه المناسبة خصصت المجلة ملفها الرئيس عن الأديب المصري الراحل علاء الديب تحت عنوان "علاء الديب- كاتب متفرد"، قدم للأدب العربي روايات وقصصا متميزة، بالاضافة الى دوره العظيم في إثراء النقد الأدبي من خلال زاويته الأشهر في عالم الكتب في مصر والعالم العربي "عصير الكتب". تضمن ملف علاء الديب، ترجمة مقتطفات من بعض أعماله الأدبية "زهر الليمون، "القاهرة"، "وقفة قبل المنحدر" و"ثلاثيته الشهيرة "أطفال بلام دموع، قمر فوق المستنقع، عيون البنفسج"، ونشرت المجلة شهادات لستة من أبرز الأدباء المؤثرين في المشهد الأدبي المصري اليوم، وهم: محمود الورداني، ياسر عبد اللطيف، منصورة عز الدين، ابراهيم فرغلي، يوسف رخا وعلاء خالد

جورج شحادة وحسين الموزاني وعباس كياروستمي في مجلة كيكا للأدب العالمي

عن دار المتوسط في ميلانو، صدر العدد الجديد من مجلة كيكا للأدب العالمي، رقم 11 ربيع 2017. وقد خصصت المجلة ملفا عن الكاتب العراقي الراحل حسين الموزاني تضمن شهادات من الكاتب والمترجم الألماني شتيفان فايدنر، الشاعر العراقي عدنان محسن، الشاعر اللبناني عباس بيضون، الكاتب السعودي حسن دعبل، الشاعر الليبي عاشور الطويبي،ـ الكاتب الألماني فولكر كامينسكي، الكاتب العراقي علي بدر، الشاعر العراقي خالد المعالي، الكاتب اللبناني فارس يواكيم، الكاتب العراقي صلاح عبد اللطيف، السينمائي العراقي محمد توفيق والكاتبة العراقية دنى غالي وكلمة من رئيس مهرجان برلين العالمي للأدب أولي شرايبر.

“المغامرة السريالية” مقالات ونصوص اختارها وترجمها عن الفرنسية عدنان محسن

ويشمل الكتاب دراسات عن تاريخ السريالية بقلم فردينان ألكيه، السريالية والفن ليجرار لوغران، السريالية والشعر وعبقرية بروتون بقلم ألان جوفروا، رامبو والسريالية لأتيين ألان هوبير، السريالية والماركسية لفيردينان ألكيه، نقد السريالية لأنتونان آرتو. أما نشاطات السريالية فعبّرت عنها : محاكمة دادائية، رسالة مفتوحة بخصوص بول كلوديل وريفيردي ولوتريامون وألفريد جاري

رواية “ريشة طائر البجع” للكاتبة البلغارية إيرينا بابنشيڤا صدرت عن منشورات...

قصة حب رومانسية يرويها صوتان مترابطان. أمٌ انتهى زواجها وتسعى لتجاوز الأزمة مستعينة بقدرتها على السخرية وبشجاعتها، وابن في بداية حب أول أحمق ومثالي، ولكن أصيل، وفي قصتيهما وفي أحداث الرواية شهادات حية من بلغاريا المعاصرة، بواقعية سحرية.

امرأة في برلين للكاتبة الألمانية مارتا هيلرس، ترجمة ميادة خليل

الكتاب هو عبارة عن تأريخ «لثمانية أسابيع من العام 1945، عندما سقطت برلين في يد الجيش الروسي، حيث سجلت سيدة شابة يومياتها في المبنى الذي فيه شقتها وما حوله. الكاتبة «المجهولة» صوّرت البرلينيين في كل طبائعهم البشرية، في جُبنهم، وفسادهم، أولاً بسبب الجوع وثانياً بسبب الجنود الروس. «امرأة في برلين» يحكي عن العلاقات المعقدة بين المدنيين والجيش المحتل، والمعاملة المهينة للنساء في مدينة محتلة والذي هو دائماً موضوع الاغتصاب الجماعي الذي عانت منه جميع النساء، بغض النظر عن السن والعجز.

بانيبال 58 ملف عن الجوائز الأدبية العربية ونصوص من روايات القائمة...

خصصت المجلة ملفها الرئيسي عن الجوائز الأدبية العربية، وقد احتوى الملف على مقالات كتبت خصيصا للمجلة وشارك فيه كل من الناقد اللبناني عبده وازن (مقالة بعنوان "الرواية في طليعة الجوائز الأدبية")، والكاتب المصري ابراهيم فرغلي "تحريك بحيرة الأدب الراكدة"، الكاتب السوري خليل صويلح "أيتها الجوائز الأدبية ماذا فعلت بالرواية العربية"، الناشر اللبناني حسن ياغي "حتى لا نخسر ما تحقق" بالاضافة الى شهادات للناشرة المصرية فاطمة البودي، الكاتب المغربي اسماعيل غزالي والمترجم الأميركي تشيب روسيتي

عبده وازن: جرجس شكري، الهارب بلا نعلين في ليل طويل

وتعني الحرية هنا أيضاً أن الشاعر يتحرر من أسر الأبوة ومن طغيان الشائع وسطوة الجاهز باحثاً عن لغة تشبهه، مرسخاً رؤيته الخاصة إلى الشعر أولاً وإلى العالم في معانيه الشاملة، واقعاً وما وراءً. وقد يكون إصرار الشاعر على استهلال معظم قصائد الديوان بنقاط داخل قوسين وفق هذه الإشارة (...)، دليلاً على أن القصائد لا بداية محددة لها أو أنها أشبه بـ «تتمات» لمقاطع غائبة، على القارئ أن يتخيلها ويتابعها من ثم داخل القصائد نفسها

لماذا تكرهين ريمارك رواية جديدة للكاتب العراقي محمد علوان جبر

عن دار الحكمة في لندن، صدرت رواية جديدة للقاص والروائي محمد علوان جبر وحملت عنواناً مثيراً "لماذا تكرهين ريمارك " الرواية تتخذ من...

عبد الحميد محمد: المُتعة النبيلة في رواية سليم بركات الجديدة “سبايا...

يُنسّق سليم بركات في"سبايا سنجار" أحزان الإيزيديّين الكرد في هذا الجبل، الأشبه بمدوّنة للفجيعة، عبر سيرته المرتبطة-مع جبل جودي- بنشأة الكون وفق الميثولوجيا الإيزيديّة، مستجمعا ومختبراً قدرة خياله على اقتناص لمسةٍ، تُترجم هذا الحزن "الجبلي" والصراخ المنكوب لشعوب الحزن وكائناته السوريّة، بعدما قامرت الأخلاق بتاريخها

“الأسرار الأخيرة” للشاعر المغربي خالد الريسوني مقال د. فاضل سوداني

هذه الشاعرية بخيالٍ ساحر ٍ يمكن أن تؤشر على ذلك السر الذي يكشفه الشعر والذي أعنيه، لكن أي سر هذا الذي من خلاله نقبض على الزمن الهارب والذي يمتلك القدرة على إلغائنا دائماً أو تدميرنا؟ وبمعنى آخر ما هذه الأسرار التي يقلقنا الشاعر الريسوني بها؟

“باتشينكو” رواية الكاتبة الكورية مين جين لي ملحمة الانعتاق من الفؤاد...

في روايتها «باتشينكو» ترسم الروائية الكورية مين جين لي عالماً ملحمياً بأحرف من ذهب، وتقود القارئ عبر ركام من الوقائع والأحداث الروائية الفريدة إلى سبر أغوار سحيقة في النفس البشرية التي تأبى الظلم والضيم. تأخذ مين جين لي بيد القارئ ليتلمسّ عبر أسطرها كفاح معاق ليحظى بحياة كريمة، وتشارك القارئ إباء فتاة منحت قلبها وجسدها لحبيب، إلّا أنها نبذته وثارت لكبريائها عندما أدركت أنه ليس لها وحدها

كتاب “المنطق” للعالم الفرنسي جيل دُويك صدر حديثا عن مشروع كلمة

يتضمن هذا الكتاب قسمين أساسيين: قسم متعلق بطبيعة الاستدلال أكد فيه المؤلف، بلغة بسيطة وواضحة وبعدة أمثلة، على ما يميز الاستدلال عن الملاحظة والحساب. وقد سعى فيه إلى الإجابة على سؤال مركزي وهو: هل يمكن اختزال الاستدلال في الحساب؟ أما القسم الثاني فيركز فيه على ما يمكن أن ندعوه بحوار المنطق والحساب، حيث اعتبر بأن تطور الاستدلال واكب تطور الرياضيات باعتبارها علماً استنباطياً [أي منطقياً].

“إسطنبول لا تطلقي عليَّ النار” رواية الكاتب التركي جليل أوقار ترجمة...

عن دار ثقافة للنشر والتوزيع صدرت النسخة العربية من رواية «ATEŞ ETME ISTANBUL» تحت عنوان «إسطنبول لا تطلقي عليَّ النار!» وهي من تأليف الكاتب التركي "جليل أوقار" وترجمة "مصطفى حمزة" ومراجعة وتحرير مركز التعريب والبرمجة في بيروت. حازت هذه الرواية على جائزة "الرواية الجنائية 2013 Dünya Kitap...".

“درويش صنعاء” للكاتب اليمني أحمد الصياد صدرت عن “ناشرون”

كانت هذه الملحمة قد وحَّدت المعسكر الجمهوري بكل تياراته السياسية والفكرية، من أجل الدفاع عن العاصمة المحاصرة، في مواجهة المعسكر الملكي الذي أحكم حصاره على العاصمة، وسيطر على كل الجبال المحيطة بها، مستفيداً من دعم معظم الأنظمة العربية، وتجنيده لعدد من المرتزقة الأجانب القادمين من أكثر من دولة. كانت المعركة غير متكافئة، وأُعلن عن قرب سقوط صنعاء في أكثر من وسيلة إعلامية خارجية. لكن المعسكر الجمهوري المؤمن بعدالة قضيته ومشروعية مطالبه وتلاحم قواته المدنيّة والعسكرية، أسقط تلك المراهنات وتمكن من صنع الانتصار ودحر قوى الظلم والظلام.

بينوكيو، قصة دمية متحركة أحد أعظم أعمال الأدب صدرت عن المتوسط

كتاب "بينوكيو، قصة دمية متحركة" لـ "كارلو كولّودي" من ترجمة الكاتب السوري الإيطالي "يوسف وقّاص". هذه القصة التي تُعدّ واحدة من الأعمال الأكثر تأثيراً في الأدب الإيطالي، إلى جانب “الكوميديا الإلهية” لدانتي، و”المخطوبون” لأليسّاندرو مانزوني، لأن النسخة الأصلية، المنقولة هنا، ليست خرافة مُسلّية، بل أمثولة حول المجتمع والحياة

رواية لويجي بيراندِلُّو الوحيدة “واحدٌ، ولا أحد، ومِائة ألف” استغرقت 15...

صدر حديثاَ عن منشورات المتوسط ـ إيطاليا، وحيدة ورائعة صاحب نوبل للآداب، الإيطالي "لويجي بيراندِلُّو" "واحدٌ، ولا أحد، ومِائة ألف". والتي ترجمها عن الإيطالية المترجم البارع "أمارجي". هذه الرواية التي يصفها بيراندِلُّلو نفسه، في رسالةٍ من رسائل سيرته الذَّاتيَّة، فيقول: «النَّصُّ الأكثر مرارةً من أيِّ نصٍّ آخر، السَّاخرُ أعمقَ ما تكون السُّخرية من تحلُّلِ الحياةِ نفسِها» هو عملَه الرِّوائيَّ الوحيد والأخير. وهو الذي سينظر إليه كثيرٌ من الدَّارسين والمفكِّرين لاحقاً على أنَّه تكثيفٌ لكلِّ الأفكار واختصارٌ لكلِّ العوالم التي أراد بيراندِلُّلو التَّعبيرَ عنها في الرِّوايةِ والقصَّةِ والمسرح.

أول روايات “ثلاثية الصيف الجميل” رائعة الإيطالي تشيزَرِه باڨيزِه

صدرت عن منشورات المتوسط – إيطاليا، رواية الصيف الجميل للروائي الإيطالي الكبير تشيزَرِه باڨيزِه، وهذه الرواية هي الأولى من ثلاثية روائية تحمل العنوان نفسه (ثلاثية الصيف الجميل: رواية الصيف الجميل 1940، ورواية الشيطان على التلال 1948، ورواية بين نساء وحيدات 1949) "ستقوم المتوسط بترجمة الروايتين الأخريتين ونشرهما كاملة بالتتالي، إضافة للكثير من أعمال هذا الروائي العلامة في الأدب الإيطالي والعالمي" كما جاء في تنويه الناشر في بداية الكتاب.
error: Content is protected !!