• RSS

“إعلانٌ عن جثةٍ مفقودة” قصة قصيرة للكاتب العراقي ماجد الحيدر

صدمتي بهذه الاستمارات فاقت صدمتي بفقدان جثتي؛ فقد اكتشفت أنني نسيت الجزء الأكبر من التفاصيل المطلوبة لملئها: لم أتذكر مثلا حالتي الزوجية والعقلية ومحل ولادتي وموتي وديانتي وطائفتي ولون بشرتي وأسماء أقربائي المعدومين أو الفارين من البلاد حتى الدرجة الرابعة، لكنني استطعت أن أتذكر بسهولة جميع علاماتي الجسدية الفارقة، ولي منها الكثير؛ فقد كنت جنديا شجاعا أبليت بلاء حسنا في الحرب الأخيرة (وربما في الحربين الأخيرتين-تبا للنسيان!)

“الزهرة روح الليل” قصيدة للشاعر الليبي عاشور الطويبي

لا تصدقوا أنّ الفراغ ما يقع وراء تلك المرآة الفراغ حرفٌ مهجورٌ في البيداء الزهرةُ ثمرةُ الصباح الأنفاسُ شهادة الزهرة آن تميلُ يميلُ الكون ليت لقلبي ساقٌ كساقها

“طفولتي والقنينة والصراصير” قصائد للشاعر العراقي ناجي رحيم

(وجميعُ الأسبابِ تطرقُ قلبَ الشاعر)* 1 متى يهوي جبلٌ على هذي التفّاحة كي تنام؟ 2 أؤثّث صباحا لي في هذي الغرفة، ، أدخّن بشهيّةٍ نادرة، أشرب بيرة باردة...

لا يغادرُ سريرَ الغيمَة؟ قصيدة للشاعر العراقي عبد الكريم هداد

وتسألني: أتحتاجُ شيئاً..؟ : نعم..! أحتاجُ حباً.. لا شريكَ لي به أحداً لي وحدي أنا.. لا ينحني أبداً أمام المحراب.. حباً لا يغادرُ سريرَ...

“سليمـــــان” قصة قصيرة للكاتب العراقي يحيى الشيخ

لم يبق لسليمان قريبٌ غير النهر، فاخته وصديقه غارقان بحبهما البكر، وليس لديه غير التواطؤ مع الخيط ومناورة الاسماك والتفكير ببطولة مثل بطولة حمزة الذي اختطف حبه كما يختطف السمك من اعماق النهر. في وسط النهر مر امامه زورق صغير مليئ بحزم قصب واخشاب وصناديق، على مؤخرته ينتصب رجل طويل أجرد وفي مقدمته امرأة تحتضن طفلاً

كي لا نُجَرَّدْ من إنْسَانِيَّتُنَا قصيدة للشاعر الليبي الكندي نوفل

كعصفورينْ، دعنَا نُحَلِّقْ. على ثجيجِ الغيثْ في سماءٍ بعيدة، بعيدة. لستُ عن سماءِ الحربِ، أتحدَّثْ؛ ليست سماءاً وُلِدْتَ تحتهَا؛ ليست ملوَّثة، أو واهنة. أتحدَّثُ عن سماءٍ صَخْبَى: ليس بأصواتِ المدافعِ والصراخْ، بل بقهقهةِ الناسِ في المقاهِي، بدردشتهمْ...

5 مجموعات شعرية جديدة لنصيف الناصري

عن دار "أدب فنّ للثقافة والفنون والنشر" في هولندا. صدرت للشاعر العراقي نصيف الناصري 5 مجموعات شعرية جديدة في مجلّد بعنوان "عبور الأبنية التي...

“مهرجان سري” قصيدة للشاعر العراقي عمّار كشيّش

تهرول تكتب نصها جسدها قلم وجسدها ورق مدعوك بالغيمات الماء يسوّر هواجسها وضفيرتها تحرك السكر والملح والعطر تتذوق وتستمتع وتهرول روحها نهر بمحاذاة ساقية...
error: Content is protected !!