صباح رنجدر: في صلاتيَ هذا الفجر، وقعت في النار الكبرى للإلهام والتسامي

Sabah Ranjdar
صباح رنجدر

ترجمة عن الكردية: محمد حسين المهندس

نكَسْتُ فوهةَ كوزي في البحر،
ما استطاع البحر جعلَ الخمر سائغة…
أيا الكوز والمحيط:
لقد مشينا كثيرا بحكم الدلال الناعم والرفقة العطرة…
أنا رجل لا طريق لي وقد انسدل شعري على جبيني؛
كأني قد قَدِمتُ من النار،
ضعوا أنفسكم أمام حرارة حضرتي،
طالما أعطيت رفاقي كتاب الحال كي يقرأوه،
أنا الآن منشغل في أولى خلواتي بإسعاد من أحب،
إله التوراة،
إله الإنجيل،
إله القرآن،
التوراة والإنجيل والقرآن؛
كتبٌ تروي لي ملحمة إله أُعَلّي بسلالمه شجرة لبلاب؛
ظلالُها زاخرة بالقلوب الخائفة…
أيا انشراح الروح: أنا الآن في خلوتي الأخيرة،
ليس بمقدوري إدراكُ هذا المحبوب؛
فقد أزاح بلبلٌ جوارَ زهرة ما الشوكَ من تحت قدميه،
يرمي بشوقه الى السماء ويخاطب الإله:
الشوق ساذَج:
كأنه وضعُ راحة اليد على قلب نبّي،
قد تسَلَّمَ الرسالةَ وظل قائما بانتظار التبليغ،
أو كأنه رشةُ مطرٍ من سحابة رقيقة،
أو كأنه عُرفٌ راقصٌ مَرِحٌ لجوادٍ فاز في سباق…
أتساءل في أي شكل خلقَ الإلهُ الإنسان؟
ماذا شبّه منه بذاته وقد بثه في السماء مثل عطره الطيب…
لقد غابت الشمس من وراء رأسي،
والعمر يقصر بشكل مدهش يوما بعد يوم،
وما وقف شخص شديد الغضب مُرَّ الفم مَجُّهُ؛
قلقا أمام باب الجنة أو الجحيم،
مثل شعاع يتهاوى في سراج،
أو مثل حجر يسقط في بركة ماء…
أقراط آذان الشجر المنقوشة تنوس الى الأبد؛
والمرء يديم النظر صامتا في النجوم المتلألئة،
ويحاول فعل شيئ ما،
لكنه لا يعلم ماذا يفعل؛
إذ لم يكتشف حياة الأبدية بعد،
وشرنقة خانقة قد حطت عليها فراشة مترعة بالرقص…
إلهي لا تودِعْنا في يد أي شخص بل نادنا بذاتك،
سآتي الى زيارة الرفيق الذي سيتأمل قلبي،
إذ تجتمع الآمال في الطريق والرواح،
وفي سذاجة الشوق يدركان ذاتيهما،
لقد مضى الإنسان الى أعماق الزمن،
يذرع حرارة إنضاج الفاكهة جيئة وذهوبا…

تموز 2015

 

صباح صابر حسن: صباح رنجدر.
ولد في 18/تشرين الثاني/1965 في أربيل/كردستان العراق.
من الشعراء الكرد لجيل الثمانينات.
تناولت أشعاره عشرة رسائل وأطاريح باللغات الكردية والعربية والإنجليزية في جامعات كردستان.
ترجم بعض من أشعاره الى عدد من اللغات العالمية.
صدرت له حتى الآن الدواوين التالية:
السادن/1988 ط1 بغداد، ط2 2009/ السليمانية.
النباتات الألهية/1999ط1 أربيل/2006، ط2 أربيل.
هكذا روى الحلم نفسه/2004 أربيل.
حرب الأربعين عاما/2005 أربيل.
الميت يستشعر الجميع/2008 السليمانية.
مائة ليلة وليلة/2008/ أربيل.
عام الصفر/2010/ السليمانية.
عام الصفر، 2010، شعر/ أربيل. ترجمة الى العربية: المهندس محمد حسين رسول
8. نشيد الأرض، 2012، شعر/ أربيل.
9. ثلاثون سنة من الشعر، الجزء الأول، 2012، شعر/ أربيل.
10. ثلاثون سنة من الشعر، الجزء الثاني، 2012، شعر/ أربيل.
11. ثلاثة كتب حول الشعر/ أفكار وآراء، 2013، السليمانية.
12. أرغب أن أعيش هذه المدة، 2013، شعر/ أربيل.