“قبائل من ألوان” قصائد للشاعر العراقي ناجي رحيم

 

فقط اسكروا، بالشعر، بالخمر أو بالفضيلة”…  بودلير.

Naji Rahim by Saleh Hassan  kikah
ناجي رحيم Naji Rahim by Saleh Hassan Faris

1

سأسكر إذن
سأختارُ الشعرَ لأنه خمرٌ وفضيلة
سأسكر، أُبعدُ أطيافاً وأعانقُ أخرى
سأحفرُ في كبدِ الظهيرةِ هذه وأفركُ كبدي بالكحول
حينها أقفُ على رأس الأرض مؤكّدا أني صحوت
صحوت ُمن قرفٍ يزحفُ في بلعومي مثل حلزون

2

لم يتغيّرْ شئٌ كثيرٌ
منذ نسينا أقدامَنا في طينِ الطفولة، عبرنا، ركضنا،
لكننا ما زلنا عالقين

3

بطيئا ينسحبُ ظلُّ الأصدقاء، يغيبُ ولا جواب على سؤال،
هكذا تمضي عوالم وتزرع أسئلة

4

اِزدحام خانق في القطار، مزدحمٌ أيضا بوصايا كثيرة لا تعرفينها أنتِ، لن أردّ عليكِ بعد اليوم صديقتي الجدّة، كوني مع بغلكِ الحميم .. ولك منّي باقة من ورد جوري

5

عيون تمشي في عيني مثل أسراب من قبل مضيئة
أجل أجل عالمي عيون وقبل

6

إلى صوتكِ أصعدُ
من تلفٍ يضمّني ومن عوز
سأدندن في حنجرةِ العالم وألفّ سيجارتي
أكحّلها بأعشابٍ من حديقةِ روحكِ
من قرفِ العالم أصعدُ كي أحيط بهذا الّذي أنتِ

7

لوحةٌ على الجدار حزينة،
أراقبها منذ أسابيع،
اليومَ غسلتُ أحزانها، أزلتُ غبارا عن أهدابِها ،
لقد أنجزتُ شيئا هذا اليوم

8

بالأسود والأبيض أرسم ذكرياتي
معي فائض من ألوان لا أحتاجها،
الأحمر طاغ أبعده، أبعد سواتر عن ذاكرتي،
ذاكرتي شوارع و قبائل من ألوان،
لون الخوف بنفسجي فاقع،
لون الحبّ أزرق فاتح،
لون العشق برتقالي غامق،
لون الصداقة أخضر شفّاف،
لون الشوق يتدرّج من أصفر إلى برتقالي،
لستُ بحاجة إلى ألوان
بالأسود والأبيض أرسم ذكرياتي

9

أمسك بكتاب لا أريده ينتهي، هكذا فعلت مع أبي العلاء و نيكوس مع أبي نؤاس وبورخس.. ، أشعار الماغوط مثلا، شربتها في حانات على جرعات طويلة، جالسا مع شقراوات يبتسمن لي وأنا أدفع ( بدموع زرقاء إلى السماء، وأبحث عن مسبحةٍ وكرسيّ عتيق ) كما قال ،،
..
في الغرفة أحيانا أنسى المنفضة
وأطفيء سجائر في الكأس
فأشربُ نقيعا رائعا من عرق وتبغ ورماد
أحيانا أطرق برأسي على رأس العالم
فقط كي أطحن قرفا بين أسناني
أحتار ماذا أفعل بحشودٍ من كائنات تلهثُ في رئتيّ
أحيانا من عيوني تنطّ ذكريات من بقايا جثث، أحيانا أصرخ في نومي أو أتقيّأ، لا أدري، يبدو، يبدو أني جثّة نسيّت أن تموت، أتمنّى لو كنتُ الآن مع راكان، صديق أرمني من سنجار كان يحترف الضحك وسماع فيروز، راكان الشاب غاب منذ ما يزيد على ثلاثينَ إلهٍ أرعن ..

10

*
تتسرّبُ خيوطُ الفقدِ من هالاتِ نعاسي.
*
سأتصاعدُ، سأعلو مثل نسر، سأعلو حتما على هذا الألم وأكتبه أيضا.

11

بحاجة إلى حبيبة
هذا ما يقوله الربيع
كما ولا أطنان من كحول ترويني يقول الصيف
في الشتاء أنا غيري تماما أركب ألف حصان في نفس اللحظة
وآتي بوفودٍ من مرح

12

من شرفةٍ أطلُّ على العالم كعادتي
أستمعُ وأضحكُ
لا أفقه شيئا من لغاتٍ تصلني
لا أفهم لم تشيرُ لي كائنات
أدخلُ إلى صالةٍ فارغة
أهيّئ كأسا وأشرب سريعا كي لا يغيب عني المشهد
أطلّ على إشاراتٍ
أعودُ أشرب وأدخّن
أضحك مع نفسي بلغتي الأمّ
أذهب للشرفة رؤوسٌ تؤشّر لي تعال تعال
مَن هذه ؟
من الطابق الألف لو مددت رأسي لعرفتها حتما
تغيب السيارات
تغيب الأذرع
تغيب اللغات
على الشرفةِ في ليلٍ يسبحُ في أنوارٍعلى ناطحاتٍ بعيدة جدا

13

سيلدغُكَ عقربُ الحياة،
تتلوّى ألماً وتضحكُ مثل مجنون،
ستتعثّر بخطواتِكَ،
ستهتزُّ رموشُكَ وتدورُ حروبٌ في عينيك،
سترجعُ إلى لا جهات،
ستبكي كما فعلتَ هذي الظهيرة و ليلة البارحة،
سترتعش وتضمّ روحك مع كلّ “هذي السينات”
مع كلّ هذي السينات .. تعيشُ في ماضٍ يمضغُكَ بأسنانِك ..

14

من أحزانٍ يكتبُها العالمُ سأخرجُ حتما وأكتبُ أحلامي
أكتبُ كي أحذف غدا كلّ شئ

 

 

شاعر عراقي، أمستردام
najirahim@hotmail.com

292 views