سعدي يوسف: سونيت “لِتَكُنْ شوكةً”

لا تَظُنّنَّ أنّ النعومةَ أجدى

مَلْمَساً، عندما يطولُ الطريقُ …

ثَمَّ حَدٌّ أن يلمُسَ المرْءُ حدّا

ليرى أنّ أُفْقَهُ قد يَضيقُ

*

إنّ شوكَ الصُّبّيرِ يبدو عسيرا

خطِراً، يجرحُ الأناملَ عَشْرا

لا تخَفْ،واتّئِدْ … تجِدْهُ نضيرا

فلْتَكُنْ مثلَ مَن يراوِدُ سِرّا !

*

كلُّ بيتي رَوْضٌ من الشّوكِ رائقْ

كنتُ أنبَتُّهُ، فأمْرَعَ نبْتا

ملْمَسُ الشوكِ ناعمٌ إذْ أُعانِقْ

بين أرجوحةِ الـمُلاءةِ، بِنْتا !

*

ليس فخراً أن تُحْسِنَ القولَ دَوما

فلْتَكُنْ شوكةً لتدفعَ ذَمّـا …

 

لندن 03.03.2018